ارى ان المستوى التدريسي في المدارس والجامعات

2017.12.30 - 11:30 - أخر تحديث : الأحد 31 ديسمبر 2017 - 11:42 صباحًا
ارسال
لا تعليقات
قراءة
شــارك
ارى ان المستوى التدريسي في المدارس والجامعات

إن الاهتمام بالتعليم أصبح ميزة هذا العصر بعد ادراك الشعوب والمجتمعات لأهميته وما يعكس من نتائج إيجابية اوسلبية على المجتمع، وأخذت الدول تهتم بالمعلم اوالمدرس من الجوانب كافة بوصفه راعيا لهذه العلمية وباعتباره مربياً للأجيال القادمة التي تبني مستقبل البلدان، وفي إطار هذا الموضوع، بادر المركز الى إجراء استبيانٍ للرأي خصوصا لمحافظة بغداد بلغت 3725 استمارة:

1- أن الرأي العام في بغداد يميل بنسبة النصف واكثر 52.3% إلى اعتبار ان الواقع التعليمي للمدارس والجامعات هو متوسط، فبينما ازداد عدد الجامعات والكليات الاهلية خلال السنوات الاخيرة، وازدياد مضطرد بعدد الخريجين، الا إن هناك عدم رضى حول المناهج التعليمية التي تحتاج الى تجديد ولاتحاكي التطور والتقدم العالميـ، فضلاً عن الارتقاء بمستوى الطالب وعدم الخضوع للابتزاز والرشاوي لإنجاح الطلاب المنتمين الى احزاب او ذو مناصب حكومية وغيرها.

2- يجد 35.4% أن الواقع التعليمي سيء، وسبب ذلك رؤية مجتمع البحث في قلة الكادر التدريسي الحكومي وتغير المناهج بشكل مستمر وتغير في الادارات (مدراء – معاونون) باستمرار وضعف الاشراف التربوي وعدم الاهتمام بالكادر التدريسي وتطوير مهاراتهم وقلة الابنية المدرسية، في حين توجد مدارس وكليات اهلية ذو جودة وتطوير لكن ذو مبالغ باهضة على المواطن العراقي ، وهذا كله يعطي نظرة سيئة للمستوى التدريسي.

وكانت الإجابات عن هذا السؤال بالنسبة لخصائص المُستبانين كالآتي:
بالنسبة للجنس :

بالنسبة للفئات العمرية:

بالنسبة للتحصيل الدراسي:

وكانت اجابات المستبينين على هذا السؤال وفق نتائج جميع المحافظات ضمن استبيان ميداني ورقي شمل 11805 مستبين كالتالي :